رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

بورصة الكويت تنهي تداولات الأسبوع محققة مستويات تاريخية

Jan 21 2017
4573
 0

قال تقرير اقتصادي متخصص اليوم السبت ان بورصة الكويت أنهت تداولات الأسبوع الماضي مسجلة مكاسب واضحة لمؤشراتها الثلاثة التي تمكنت من تحقيق مستويات تاريخية لم تشهدها منذ فترة.
 واضاف التقرير ان المؤشر السعري حقق مكاسب بلغت نسبتها 37ر5 بالمئة وهو أعلى مستوى له منذ عامين تقريبا في حين بلغت نسبة المكاسب الأسبوعية التي حققها المؤشر الوزني 12ر4 بالمئة فيما حقق مؤشر (كويت 15) ارتفاعا أسبوعيا نسبته 98ر3 بالمئة.
 وذكر ان قيمة تداولات جلسة يوم الثلاثاء الماضي تجاوزت أكثر من 75 مليون دينار كويتي وهو أعلى مستوى لها منذ منتصف عام 2013.
 واوضح ان مكاسب القيمة الرأسمالية للشركات المدرجة في السوق الرسمي على وقع الأداء الجيد الذي شهدته البورصة خلال الأسبوع الماضي بلغت مليار دينار كويتي تقريبا.
 واشار التقرير إلى ان بورصة الكويت حققت 8ر1 مليار دينار كويتي منذ بداية العام الجاري من مكاسب القيمة الرأسمالية للشركات المدرجة.
 وقال ان غالبية المتداولين في البورصة يترقبون عقب هذا الأداء نتائج الشركات المدرجة عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2016 وسط توقعات بأن تأتي الكثير منها ضمن النطاق الإيجابي.
 وعن مؤشرات القطاعات فقد سجلت عشرة قطاعات في البورصة نموا لمؤشراها بنهاية الأسبوع الماضي في حين تراجع مؤشرا القطاعين الباقيين وتصدر قطاع الخدمات المالية القطاعات الذي سجل ارتفاعا بنسبة 5ر10 بالمئة.
 وافاد بان مؤشر قطاع الاتصالات اقفل مرتفعا بنسبة 42ر8 بالمئة وحل ثالثا قطاع النفط والغاز الذي نما مؤشره بنسبة 4ر8 بالمئة في حين كان قطاع التأمين اقل القطاعات ارتفاعا بنسبة 29ر0 بالمئة.
 واضاف ان قطاع السلع الاستهلاكية تصدر القطاعات التي سجلت انخفاضا وذلك بعد ان أنهى مؤشره تعاملات الأسبوع مسجلا خسارة نسبتها 52ر1 بالمئة تبعه قطاع الرعاية الصحية الذي سجل مؤشره خسارة نسبتها 96ر0 بالمئة.
 وعن تداولات القطاعات قال ان قطاع الخدمات المالية جاء في المركز الاول من حيث حجم التداول خلال الأسبوع الماضي إذ بلغ عدد الأسهم المتداولة للقطاع 49ر1 مليار سهم تقريبا شكلت 1ر39 بالمئة من إجمالي تداولات السوق.
 وذكر ان قطاع العقار شغل المرتبة الثانية من خلال تداول نحو 24ر1 مليار سهم وبنسبة 7ر32 بالمئة من إجمالي تداولات السوق في حين جاء قطاع الصناعية ثالثا بنسبة 54ر8 بالمئة بعد وصوله إلى 3ر324 مليون سهم تقريبا.
 واشار التقرير الى ان قطاع الخدمات المالية استحوذ على المرتبة الأولى من حيث قيمة التداولات بنسبة بلغت 5ر28 بالمئة وبقيمة تداولات إجمالية بلغت 7ر90 مليون دينار تقريبا.
 وقال ان قطاع البنوك جاء في المرتبة الثانية من حيث نسبة قيمة التداولات إلى السوق ب4ر24 بالمئة وبقيمة إجمالية بلغت 6ر77 مليون دينار تقريبا ثم قطاع العقار ب7ر62 مليون دينار شكلت نحو 7ر19 بالمئة من إجمالي تداولات السوق. 


أضف تعليق