رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

طبيبك الخاص | 10 شروط مهمة من أجل غذاء صحي!

Nov 15 2018
3459
 0

المراهقة مرحلة مهمة في حياة الفرد (من 12 إلى 21 عاماً)؛ فهي بداية تحول الفرد إلى مرحلة النضج واكتمال النمو؛ حيث يبدأ الانتقال من الطفولة إلى الرجولة أو الأنوثة، لذلك تتميز هذه المرحلة بالنمو السريع، والذي يحتاج بدوره إلى الاهتمام بالجانب الغذائي الصحي للمراهق. عن شروط ومواصفات هذا الغذاء تحدثنا الدكتورة عليا صلاح بالمعهد القومي للتغذية.

1- الغذاء الصحي المتكامل هو الغني بالبروتين والكالسيوم والفسفور وفيتامين "د" والمعادن، وعلى المراهق تناول ما لا يقل عن 3 حصص من الكالسيوم مثل الحليب والجبن والبر، إضافة إلى الأسماك، وعصير البرتقال مع الفاكهة والخضروات الملونة.

2-  فيتامين "د" مهم جداً لتقوية العظام، وهو يعمل على امتصاص الكالسيوم في العظام، ونقصه يسبب العديد من المشاكل الصحية الظاهرة والكامنة من الاكتئاب أو سقوط للشعر، كما أن نقص هذا الفيتامين يجعل المراهقات -تحديداً- عرضة للإصابة بالأمراض المناعية.

3- مصدر هذا الفيتامين "د" يتمثل في التعرض للشمس، تناول البيض واللبن والكبد والشوفان وسمك الماكريل، والمشروم والخضروات الورقية والفاكهة.

4- الحمض الدهني -الأوميجا 3- يلعب دوراً كبيراً في تحسين التركيز والنمو العقلي والذهني لدى المراهق، وهو يوجد في المكسرات مثل عين الجمل واللوز والسوداني والبندق، والأفوكادو والأسماك مثل السالمون والتونة.

5- لابد من الابتعاد عن اتباع ريجيم قاسٍ أو خاطئ في هذه الفترة الحرجة -مرحلة المراهقة- التي يبدأ الجسم ينمو فيها بصورة سريعة جداً، ويحتاج إلى عناصر غذائية بكميات مناسبة

6- أسلوب الغذاء الخاطئ يؤدي إلى السمنة، وعلى المراهق مواجهة هذه المشكلة عن طريق نظام صحي سليم مناسب، بحيث يكون متوازن العناصر الغذائية، مع الاعتماد على رياضة مناسبة، وضرورة تناول وجبة الإفطار التي تنشط عملية التمثيل الغذائي على مدار اليوم.
7- الامتناع عن تناول الوجبات السريعة والجاهزة، وكذلك اللحوم المصنعة، والتي يلجأ إليها المراهق  من باب الاستسهال، وطلب الأكل من خارج المنزل، هنا على كل أم إعداد أطعمة صحية ووضعها في إناء الحفظ بأشكال مبتكرة، وإعطاؤها للمراهق وهو خارج المنزل (فترة التعليم بالمدرسة).

8- استبدال العصائر الطبيعية بالجاهزة؛ فائدتها أكبر وسعراتها أقل، وخطأ الأهل الأكبر هو تعبئة البراد -الثلاجة- بطعام غير صحي من مقليات وسكريات وحلويات؛ حتى لا تتسبب سمنة المراهق في إصابته بأزمة نفسية.

9-على الوالدين عدم استعمال أسلوب التأنيب واللوم للمراهق على زيادة وزنه؛ حتى لا ينشأ ضعيفاً يفتقد الثقة في نفسه، بل الوقوف بجانبه ومعالجة المشكلة معه ووضع بدائل غذائية صحية بالثلاجة.

10- لا مانع من تقسيم الوجبات إلى وجبات صغيرة على مدار اليوم، مع الامتناع عن تناول الأكل أمام التليفزيون، والتقليل من تناول المعجنات، وتوجيه الابن لممارسة رياضة محببة بشكل منتظم.


أضف تعليق