رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

أنقرة تعرض وساطتها بين موسكو وكييف لإنهاء التوتر في البحر الأسود

Dec 05 2018
5436
 0

دعا وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، موسكو وكييف إلى الحوار، بعد حادث احتجاز ثلاث سفن حربية أوكرانية من قبل روسيا في البحر الأسود، تجنبا لتكرار مثل هذه الحوادث.
وقال تشاووش أوغلو في أنقرة، اليوم الأربعاء: "أعتقد أن الإفراج عن السفن المحتجزة وبحارتها أمر لا بد منه، وربما الأمور تتحرك في هذا الاتجاه.
لدى كل من روسيا وأوكرانيا حق العبور بمضيق كيرتش . ومع أننا ندعم سلامة أوكرانيا الإقليمية، إلا أن تركيا هي الأخرى بلد مطل على البحر الأسود، ولا نريد أي توتر في المنطقة".
وتابع الوزير: "على كلا البلدين (روسيا وأوكرانيا) أن يتفقا على منع تكرار هذه المشكلات".
وأكد تشاووش أوغلو تمسك بلاده بالمساهمة في هذه العملية، مضيفا أن الرئيس التركي، الذي بحث الحادث مع نظرائه الروسي والأوكراني والأمريكي، "يمكن أن يقوم بالتوسط" في الحوار بين موسكو وكييف.
وفي 25 نوفمبر، استخدم حرس الحدود الروسي السلاح لاحتجاز ثلاث سفن حربية أوكرانية دخلت المياه الإقليمية الروسية، متجهة من البحر الأسود إلى مضيق كيرتش. وتم احتجازها وطواقمها .
ووصف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الحادث بالاستفزاز، الذي عزاه لرغبة الرئيس الأوكراني، بيترو بوروشينكو، لرفع شعبيته مع اقتراب الانتخابات الرئاسية في بلاده.
والسبت الماضي، استبعد الكرملين أي وساطة بين روسيا وأوكرانيا لتسوية "أزمة مضيق كيرتش"، مشيرا إلى أن الحديث يدور عن انتهاك حدود الدولة وإجراء تحقيقات في ملابسات الحادث.


أضف تعليق