رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

بشار الصايغ : تعطيل الصحف الورقية لا يعني النهاية...ومقارنتها بالصحف الإلكترونية غير منطقية

Dec 06 2018
6199
 1

استبعد الصحفي بشار الصايغ أن يكون قرار الصحف الورقية الكويتية بالتعطيل يوم الجمعة من كل أسبوع بداية لنهايتها وإغلاقها، واصفا القرار بالمنطقي نظرا لأن يوم العطلة لا توجد به أنشطة أو أخبار محلية، منتقدا المقارنة التي يروج لها البعض بين الصحف الورقية بطاقمها الضخم مع المواقع الإلكترونية التي يعمل بها شخص أو أعداد قليلة جدا " وفقا لقوله "، موضحا :"هل تعطيل الصحف يوما بالاسبوع يعني انتهاء الصحافة الورقية؟ لا أعتقد ..فالصحف الجديدة حين صدرت كانت تعطل يوما بالاسبوع (الجريدة، النهار، عالم اليوم .. الخ) .. ولحقتهم صحيفة السياسة بذات القرار بينما الجريدة الغت قرار التعطيل".

وأجاب عن لماذا اتخذ قرار التعطيل بالقول:" لماذا التعطيل؟ يوم الجمعة من الأيام العجاف حيث لا أنشطة محلية والأخبار جدا قليلة .. وهذا الأمر في أغلب دول العالم حيث ان عطلة الاسبوع "كريهة" للصحافة الورقية .. لذا نجد عدد لا بأس من الصحف العالمية اصدارها في عطلة نهاية الاسبوع مختلف تماما واقل عددا وذو محتوى مختلف".

وانتقد الصايغ القول بإن الصحف الإلكترونية ستؤدى إلى إغلاق نظيرتها الورقية :"نسبة احتمالية اغلاق اي صحيفة ورقية لا يختلف كثيرا عن الصحف الالكترونية، فهناك صحف الكترونية عالمية اغلقت ابوابها لتراجع الايرادات الاعلانية أيضا، وبالأخير لا تستطيع مقارنة صحيفة ورقية بطاقمها الكبير، بموقع اخباري يديره شخص واحد أو عدد لا يتجاوز اصابع اليد الواحدة ".


أضف تعليق