رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

كويتية فقدت حقيبة قيمتها 16 ألف دولار في أحد متاجر لندن

Dec 07 2018
7478
 0

تنتظر كويتية على أحر من الجمر استرداد حقيبتها الماركة، والتي فقدتها على يد مغربية في أحد المتاجر في العاصمة البريطانية، لندن.
وفي التفاصيل وفقا للراي، فإن الكويتية، وخلال رحلة سياحية مع شقيقها في لندن، قصدت متجراً كبيراً، وبعد الانتهاء من جولتها، توجهت إلى آخر قريب منه، حيث لفت انتباهها معطف رغبت في اقتنائه، وذهبت إلى غرفة المقاس للتأكد من مدى ملاءمته لها، حاملة معها حقيبتها الماركة التي تقدر قيمتها بـ16 ألف دولار، وهاتفاً محمولاً، وخرجت بعدها لتأخذ رأي شقيقها، قبل أن تعود مرة أخرى إلى غرفة القياس لتفاجأ بوجود الهاتف فقط، واختفاء الحقيبة.
المواطنة ضربت كفاً بكف وبحثت عن «المفقودة» في كل مكان، لكنها لم تعثر لها على أثر، ما دفعها إلى إبلاغ المسؤولين وتوجيه الاتهام بالسرقة إلى البائعات، وهو الأمر الذي قوبل بالرفض والاستنكار منهن، وطالبن بإغلاق المحل، والاستعانة برجال الأمن والاطلاع على كاميرات المراقبة المثبتة في المتجر.
رجال الشرطة، وبعد إخبارهم بالواقعة حلوا في المكان، وباطلاعهم على ما التقطته الكاميرات، تبين أن المواطنة وعند خروجها من المتجر الأول إلى الثاني كانت مرصودة قرابة عشرين دقيقة من فتاة بدا وجهها واضحاً، وأقدمت على سرقة الحقيبة، واتضح من خلال بصمة الوجه أنها مغربية تقيم في لندن ولا تحمل جواز سفر بريطانياً، بحسب ما رشح من معلومات أمنية.
وعلى وقع تحديد هوية السارق، طالبت المواطنة باستعادة حقيبتها، لكنّ الأمنيين أخبروها بأن الأمر يستعصي في الوقت الحالي، لحين إلقاء القبض على المتهمة، وهو ما تنتظره المواطنة بفارغ الصبر.


أضف تعليق