رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

"السدو": مبادرة "سدي" تصقل مهارات النسج والحياكة التراثية لدى الشباب

Jan 15 2019
4282
 0

أكدت الرئيس الفخري لجمعية السدو التعاونية الحرفية الشيخة ألطاف سالم العلي الصباح اليوم الثلاثاء أهمية مبادرة (سدي) في صقل مهارات الشباب بمجال النسيج والحياكة بما يسهم في حماية هذا التراث الفني والثقافي من الاندثار.
جاء ذلك في تصريح أدلت به الشيخة ألطاف الصباح لـ"كونا" على هامش افتتاح معرض المبادرة المقامة ضمن فعاليات مهرجان القرين الثقافي ال25 والذي ينظمه المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في الفترة من 8 إلى 25 يناير.
وأضافت أن المبادرة تستهدف تشجيع الشباب على البحث والتعبير الإبداعي الفني المعاصر استلهاما من روح التراث الفني والثقافي الخاص بالنسيج التقليدي ودراسة أساليبه و مدلولاته.
وأوضحت أن المبادرة شهدت تقديم أعمال لخمسة مشاركين ومشاركات عرضوا قطعا فنية قاموا بتصميمها وتنفيذها بما يعكس الرؤية الحديثة لفن النسيج والحياكة.
وأشارت إلى حرص بيت السدو على دعوة مجموعة من المصممين والفنانين كل عام لخوض هذه التجربة التي تستمر ستة أسابيع هي مدة البرنامج التدريبي المصاحب ويتضمن محاضرات وجولات تعريفية في أرشيف (السدو) لحماية هذا التراث الفني.
من جانبها، قالت رئيس جمعية السدو المشرف العام على المبادرة الشيخة بيبي دعيج جابر الصباح في تصريح مماثل ل(كونا) إن المبادرة تحتفل السنة بمرور أربعة أعوام على انطلاقها مبينة أنها تتناول في كل دورة لها قضية محددة.
وأضافت أن نسخة هذا العام من المبادرة تتناول قضية تحقيق مفهوم الاستدامة بالمواد والفكرة والعمل الفني المشارك موضحة أنه تمت إتاحة كل ما تحويه مكتبة السدو من معلومات للاطلاع عليها والاستفادة منها.
وأوضحت الشيخة بيبي الصباح أن جمعية السدو لديها برنامج من الأنشطة على مدار العام منها برنامج (سدي) الموجه لعدة فئات وبرنامج (المرح مع النسيج) الذي يتضمن ورش عمل مخصصة للأطفال.
وأشارت إلى أهمية التعاون مع وزارة التربية في هذا المجال لافتة إلى خطة (البيت) التعاون مع الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب.
بدوره قال المشارك مشاري الخباز في تصريح مماثل ل(كونا) إن مشاركته في مبادرة سدي سمحت له بالتعرف على كوكبة من الفنانين والنساجين والباحثين من المهتمين بتراث النسيج فضلا عن الاستفادة من أرشيف بيت السدو الثمينة.
من جانبه قال المشاركة عبد الله الصالح في تصريح مماثل ل(كونا) إنه شارك في دورة هذا العام بعمل فني يحمل اسم (الظفرة) وهو مصطلح يستخدم لوصف الشخص الأكثر مهارة بين مجموعة من الناسجات في البادية.
أما فضاء العمر فقالت في تصريح مماثل ل(كونا)إن عملها (من وإلى الأرض) يروي قصة ناسجة تقاوم انقراض فن السدو عبر توريث وتعليم بناتها هذه المهارة الفنية.
كونا


أضف تعليق