رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

السيرة الذاتية لرئيس المجلس الانتقالي السوداني.. ومصير #البشير!

Apr 13 2019
9727
 0

تخرج عبدالفتاح البرهان من الكلية الحربية، وعمل ضمن وحدات الجيش السوداني، فضلا عن مشاركته في حرب دارفور، وجنوب السودان، إلى أن عُين عام 2018 قائدا للقوات البرية للجيش السوداني.

وقبل يومين في 12 أبريل من عام 2019، وبعد رفض الشعب السوداني  للسياسي والعسكري أحمد عوض بن عوف رئيسا للمجلس العسكري الانتقالي، تم اختيار البرهان ليشغل ذلك المنصب.

وبث عوف خطابا متلفزا يقول فيه "أُعلن أنا رئيس المجلس العسكري الانتقالي التنازل عن هذا المنصب واختيار من أثق في خبرته وجدارته بأن يصل بالسفينة إلى بر الأمان وبعد التفاكر والتشاور أعلنُ عنِ اختيار الفريق أول عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن ليخلفني في رئاسة المجلس العسكري الانتقالي".

ولد البرهان عام 1960 في قرية قندتو الواقعة شمال السودان، وكان هو وأسرته يتبعون إحدى الطرق الصوفية، والتي تعد الذراع الدينية للحزب الاتحادي الديمقراطي في السودان.

يُشار إلى أن كل البراهين تشير إلى عدم ارتباط الرئيس الجديد بأي تنظيم سياسي مما يعزز فرصه في النجاح.

أبرز قرارات البرهان بعد توليه المنصب

_إطلاق سراح المحكوم عليهم بقرار الطوارئ، كذلك إلغاء حظر التجوال.

_تشكيل مجلس عسكري لتمثيل السيادة إلى جانب حكومة مدنية، بالتشاور مع القوى السياسية.   

_حل كل الواجهات الحكومية وغير الحكومية الحزبية.

ردود شعبوية بعد توليه المنصب

انقسمت ردود أفعال السودانيين حول إعلان عوض بن عوف تنحيه، وإسناد مهام المجلس الانتقالي للبرهان، حيث اعتبر البعض أن الأخير هو أحد رموز النظام السابق، متخوفين من فكرة "عسكرة الدولة"، فيما اعتقد البعض أنه انتصارا شعبويا على السلطة وساند القرار مؤيدين عدة.

مصير عمر البشير

أعلن الفريق عمر زين العابدين رئيس اللجنة السياسية المكلفة من المجلس العسكري،  أن البشير "مُتحفظ عليه بعد أن قُبلت استقالته"، مؤكدا أنه سيُحاكم على جرائمه ومنها قتل المتظاهرين، لكنه لن يُسلم إلى المحكمة الجنائية الدولية.
نبذة عن بدء الاحتجاجات السودانية

اندلعت سلسلة احتجاجات في بعض المدن السودانية في 19 ديسمبر 2018، بسبب ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة، وتدهور الأضاع على كافة المستويات.

شهدت هذه الاحتجاجات السلمية رد فعل عنيف من قبل السلطات التي استعملت مختلف الأسلحة في تفريق المتظاهرين، مما تسبب في سقوط عشرات القتلى والجرحى.

واستمرت تلك المظاهرات إلى أن أعلن الجيش السوداني في 11 أبريل 2019، خلع الرئيس عمر البشير، وبدء مرحلة انتقالية لمدة عامين تنتهي بإقامة انتخابات لنقل السلطة.


أضف تعليق