رئيس التحرير: صلاح العلاج ملك شركة دي أن أيه الكويتية للتجارة العامة

محمد خلف الشمري يكتب | كم فتحي كميل محد درى عنه ؟!

Jul 04 2019
12507
 0

أبشركم وزارة الصحة ( مابغت ) وافقوا على علاج فتحي كميل ( الله يشافيه ) بالخارج قالها الشاب بس للاسف هالموافقة ماجت الا بعد ان تكفلت دولة الإمارات مشكورة بعلاجه بعد تغريدات مناشدات ( تطلب الفزعة ) من رياضيي وصحافيي الكويت لمسؤولين بالشقيقة!.
الشايب: ما يستاهل نجمنا الكبير الجحود والنكران من مسؤولينا ( طبع ) !.. والله شي مخجل ويفشل اللي حصل له يعني لا حكومة ولا وزير صحة ولا غفير ولا تجار ولا اعضاء مجلس أمة تحركوا ؟.. وبتغريدة واحدة ( فضحت عدم اهتمام المسؤولين بالناس الضعفاء ) انفتحت له كل الطرق المغلقة وللاسف واكيد انفتحت بعد ان تكفل المسؤولون بدولة الإمارات بعلاجه ؟.
الشاب : والله ياحجي جنك تدري بهذي الحقيقة !.. للاسف ربعنا قامة قيامتهم ( استح يا وجه ) بعد هذه المناشدات اللي على طول استحوا على دمهم ووافقوا على علاج نجمنا الكبير !.. ما أقول الا الله يكون بعون المواطن الغلبان اللي ما له سند غير الله .
الخبير: بصو يا حضرات ومن نبا النبي اكبر حاجة تقتل الراجل ستة وستين نوبة عجزه عندما يعتصره ( سمسم ) الالم بعد مداهمة المرض له ويكون بقمة عجزه مش قادر يسافر للعلاج بالخارج من جيبه الخاص او على حساب بلده !.. بعد ان يستنفد كل الطرق القانونية وغير القانونية من بوس ( الواوا ) مناخر ويهديك ويرضينا وربنا ما يوقعش ليك مريض !.. وللاسف النتيجة واحدة العلاج متوفر ( وان كان مش عاجبك اخبط رأسك ...... ) بالكويت والكلام ده للاسف مرة ثانية من مسؤولين ما عندهمش ادنى مسؤولية ولا حس بمعاناة العيان واللي وراه قصادهم !.. والكلام ده مش من شقتي جايبه بل لي اصحاب دكاترة بيقولوا لي بان عندهم توصيات ( من فوق اوي اوي ) مشددة بعدم تسفير اي مريض !.
المعاق: ليش زعلانين انا اعرف ناس معاقين لهم كم سنة يسوون لجان عشان يستكملون علاجهم من عمليات أجروها بالخارج !.. والجواب كل مرة العلاج متوفر بالكويت ( اعمل تغريدة ) بحجة ان عندهم أوامر شفوية من مسؤول كبير بايقاف العلاج الخارجي!.. ونجمنا فتحي كميل تلقاه واحد منهم واللي فزعله بعد الله مناشدات اهل الكويت لأهل الإمارات بعلاجه!.. عندها أحسوا ربعنا بالخجل من هذا ولهذا وافقوا على علاجه والله اعلم !.. وقبل ما اختم عندي سؤال اشمعنى اذا واحد من الأعضاء ينمرض على طول سفرتوه بالخارج ( كسب صوته لليلة الظلماء ) وينه عن العلاج المتوفر بالكويت اللي يمنع عنه من أوصله لكرسي المجلس ؟.. فعلا حنا بلد المتناقضات ومقبولة من قبل اذا ما تستحي افعل ما تشاء يا صاحب الامر !.. وبالاخر الله لا يسامح كل ظالم ظلم مريض كويتي ضعيف محتاج فقط لجرة قلم .
المتمولس: صدق احد الزعماء العرب ( مو انا ) يوم قال ايوه احنا فقرا اوي اوي !.. وفي هذه الاثناء رفع على مسامعنا الشيخ زغلول اذان الظهر.


أضف تعليق